كواليس

كواليس

تحدثت مصادر جزائرية واسعة الإطلاع عن تجاذب دولي يجري خلف الكواليس حول الشخصية التي ستتولى إدارة المرحلة المقبلة في الجزائر حيث يبدو التفاهم على دور انتقالي للدبلوماسي المخضرم الأخضر الإبراهيمي، لكن لا يبدو أنّ المرحلة اللاحقة تتسم بالوضوح رغم دور الجيش كضامن للمرحلة الإنتقالية، وتقول المصادر إنّ رفضاً فرنسياً أميركياً قد تبلغته مصادر ذات صلة لمسعى تهيئة رئيس الأركان الجزائري أحمد قايد صالح لتولي المهمة، وقالت المصادر إنّ دولة الإمارات تضطلع بدور في عمليات جسّ النبض، وأنّ شقيق الرئيس عبد العزيز بوتفليقة الذي تربطه صلة قوية بالإمارات هو صلة الوصل بشقيقه…

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق