تكلفة العودة

كم ركبت القطار الخطأ

وكنت أنزل في كل مرة

عند أول محطة،

لأنني كنت أدرك

بأن تكلفة العودة

ستكون أكبر وأكبر

كلّما زادت المسافة،

وفي كل مرة كنت

أختار التخلّي عن

الأشياء التي

كنت أريدها

ليس من باب الجُبن

بل لأنني كنت ألتمس

خداعاً وتملّقاً

وتسلّق البعض،

فأدرك بأن اختياري

للتخلّي هو

أكبر شجاعة،

لأحرّر روحي من

قيود المنافقين

وخبث الوصوليين

المعوّقين فكريّاً،

فابتعادي أهون بكثير

من ابتسامتي الكاذبة

لهم وأنا في الصميم

أتألّم منهم ولا أتعلّم،

وكم يؤلمني الرحيل

فكلما تحدّثت

عن الفقد…

يعتقد البعض

بأني أقصد رجلاً

بالبعض من بوحي،

وكم نظرتهم ضيّقة

يتناسون أن الفقد

قد يكون الأهل

أو الأصدقاء والأحلام

وقد يكون،،،

أقرب إنسان

وقد يكون،،،

النفس أحياناً

وآااه كم هي كبيرة

تكلفة العودة.

عبير فضة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق