أوكرانيا تطرد دبلوماسياً روسياً اتهمته بالتجسس

طردت السلطات الأوكرانية دبلوماسياً من سلك القنصلية العامة الروسية في مدينة لفوف، اتهمته بالتجسس، حسبما جاء في بيان أصدرته هيئة الأمن الأوكرانية، أمس.

وقال البيان إن «وزارة الخارجية الأوكرانية أعلنت دبلوماسياً جاسوساً شخصية غير مرغوب فيها، بسبب قيامه بنشاطات تتنافى مع مركزه كموظف قنصلي».

وبحسب الهيئة، فقد قام الدبلوماسي الروسي بـ»تجنيد متقاعد في الجيش الأوكراني كي يجمع معلومات استخبارية حول شخصيات سياسية واجتماعية، ووحدات القوات المسلحة والأجهزة الاستخبارية، وحول عمل مدربين عسكريين أجانب في غرب أوكرانيا».

وأضاف البيان أن «الدبلوماسي المذكور غادر أراضي أوكرانيا».

إلى ذلك، رفض جهاز الاستخبارات الخارجية الروسي التعليق على هذا الخبر.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق