خفايا

قالت مصادر سياسية واسعة الإطلاع إنّ نقاشاً داخلياً في حزب يميني حول الموقف من العدوان الإسرائيلي وردّ المقاومة المتوقع والموقف الرسمي للحكومة اللبنانية أدّى إلى انقسام بين تيارين… واحد يدعو للموقف التقليدي المناوئ للمقاومة، وآخر يدعو لموقف عقلاني لا يؤيد الردّ لكنه لا يخوض معركة سياسية في وجهه، وينتظر لما بعد الردّ، فإنْ سارت الأمور إيجاباً لصالح الاستقرار يكون قد حفظ ماء وجهه، وإنْ كانت النتائج سلبية يخرج بموقف المساءلة ويبدأ الهجوم السياسي…

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق