دريان: لا يجوز أن يتوقف حوار حزب الله ـ المستقبل

أكد مفتي الجمهورية اللبنانية الشيخ عبد اللطيف دريان «أننا مع الحوار بين تيار المستقبل وحزب الله، ومع استمراره، ولا يجوز في حال من الأحوال أن يتوقف هذا الحوار طالما أننا وضعنا مصلحة لبنان أولاً في مقدمة كل حواراتنا وجلسات حوارنا».

وأشار إلى «أن الوحدة الإسلامية في لبنان خط أحمر، ولن نسمح لأي كان التلاعب بها، من هنا كان خطابنا بمد اليد إلى الجميع ليكون هناك خطاب معتدل، خطاب ليس فيه من التشنّج الطائفي والمذهبي أي بعد، وعرضنا على الجميع أن نفتح أيدينا إلى بعض لنتصارح ونتصالح ونبني وحدة إسلامية حقيقية على مستوى الشعارات والواقع والتنفيذ».

ولفت دريان في حفل العشاء التكريمي الذي أقامه على شرفه رئيس «جمعية الأعمال اللبنانية – الهولندية» محمد خالد سنو في دارته، إلى «أن وطننا في حاجة إلينا جميعاً، ما يمرّ به من أزمات يستدعي أن نتلاقى جميعاً للتفكير بكيفية إيجاد الحلول للخروج من هذه الأزمات المتلاحقة في هذا الوطن، آن الأوان لكي يحسم العقلاء والحكماء في هذا البلد موقفهم من أجل إنهاء الكثير من الاستحقاقات التي تساعد لبنان على أن يكون وطناً آمناً مستقراً مطمئناً». وشدد على ضرورة «أن نعلي جميعاً الصوت عالياً بأن علينا أن ننجز هذا الاستحقاق، لأن رئيس الجمهورية رمز لوحدة لبنان، ورمز لأمنه واستقراره، ورمز لعمل مؤسساته في إطارها الدستوري والقانوني».

وأجرى دريان اتصالاً برئيس مجلس الوزراء تمام سلام وآخر برئيس اللقاء الديمقراطي النائب وليد جنبلاط وعرض معهما الأوضاع العامة.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى