بروجردي لـ«فارس»: انتشار التنظيمات الإرهابية في المنطقة مخطط صهيوني أميركي لاستهداف سورية والمقاومة

أكّد علاء الدين بروجردي، رئيس لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الإيراني، أنّ انتشار التنظيمات الإرهابية في المنطقة يندرج ضمن مخطط «شيطاني» أميركي صهيوني لاستهداف سورية والمقاومة، والحفاظ على الكيان الصهيوني الغاصب.

واعتبر بروجردي أنّ «موقع سورية الجغرافي السياسي دفع أميريكا وحلفاءها الإقليميين إلى العمل خلال السنوات الخمس الماضية على استهدافها ومحاولة إضعاف المقاومة، نظراً لأنّ هدف المتآمرين من تشكيل ودعم العصابات الإرهابية في المنطقة هو الحفاظ على أمن الكيان الصهيوني الغاصب الذي يُعدّ أهم أسباب الأزمة في المنطقة»، مشدّداً على إخفاق أميركا في تحقيق أهدافها ضدّ سورية رغم دعمها آلاف الإرهابيين واستخدام إمكانيات حلفائها في المنطقة، وخاصة أنظمة تركيا والسعودية وقطر.

ولفت بروجردي إلى اهتمام بلاده بالعلاقة الاستراتيجية مع سورية التي تقف في الخندق الأمامي للمقاومة ضدّ الاحتلال والهيمنة على المنطقة.

وقال، إنّ «العلاقات الإيرانية – السورية في الماضي والحاضر استراتيجية، وسورية باعتبارها الخط الأمامي في جبهة المقاومة كانت دوماً محل اهتمام الجمهورية الإسلامية الإيرانية».

وجدّد رئيس لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الإيراني التأكيد على أنّ التعاون بين طهران ودمشق في المنطقة عزّز خيار المقاومة.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق