كواليس

قال ديبلوماسي غربي متابع للملف السوري إنه منذ كلام الرئيس الروسي عن تفاهم مع واشنطن على مشروع قرار لن يرضي القيادة السورية وهو يفتش ويتساءل عن الفقرة أو الفقرات التي لا ترضي سورية، وينتظر موقفاً سورياً منها، وكلما مرّت الأيام يجد ترحيباً سورياً حاراً بالقرار ومندرجاته، وحرصاً على إثبات حسن النية على تطبيق كلّ ما يتصل بمحطاته، خصوصاً لجهة الحوار مع المعارضة. ويقول الديبلوماسي: يبدو أنّ المعارضة وقعت في فخ روسي سوري ومثلها عواصم الغرب التي راهنت بسبب كلام بوتين على رفض سوري للقرار وأزمة سورية روسية.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق