خفايا وكواليس

خفايا

قالت مصادر اغترابية إن أخطر مايحدث على الصعيد المالي هو انعدام الثقة لدى الاغتراب اللبناني بالمصارف، لأن مالايعرفه الكثيرون هو أن أغلب ودائع المصارف اللبنانية هي للمغتربين، وأن قيود المصارف على سحب الأموال وتحويلها أصابت المغتربين بأعمالهم ومعيشتهم وتوقعت أن يعزف المغتربون عن تحويل عائداتهم إلى المصارف اللبنانية سواء تفاقمت الأزمة أم تراجعت.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق