أخيرة

مراهقة تسرق طائرة

ألقت الشرطة الأميركية القبض على مراهقة تبلغ من العمر 17 عاماً، تسللت إلى مطار «فريسنو يوسمات الدولي» في ولاية كاليفورنيا، وقامت بقيادة طائرة صغيرة وصدمتها بسياج المطار.

وأوضح مصدر في الشرطة، أن ما قامت به الفتاة المراهقة لم يشكل أي خطر على المطار والمسافرين، مؤكداً عدم وقوع إصابات.

وأظهر شريط فيديو لكاميرات المراقبة، الطائرة وهي تتحرك دون أن تطير وتحطمت بعد ارتطامها بسياج المطار وأحد المباني ما تسبّب بأضرار جسيمة للطائرة.

وكانت الفتاة ترتدي السماعة التي يستخدمها الطيارون، وبدت مضللة ولم تتعاون مع السلطات، على حد قول المصدر.

وتمّ احتجاز الفتاة بتهمة سرقة طائرة، ولم تكشف الشرطة إلى الآن الدافع مما قامت به، إلا أن المصدر أشار إلى عدم وجود دوافع مرتبطة بالإرهاب.

للمتابعة:

            (وكالات)

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق