رياضة

الفصل الأخير في حكاية «بوغبا واليونايتد»

كشف تقرير صحفي بريطاني، أمس الجمعة، عن تطور جديد بشأن مصير الفرنسي بول بوغبا لاعب وسط مانشستر يونايتد، خلال الموسم الحالي.

ووفقاً لصحيفة «ميرور»، فإن لاعبي ومسئوولي مانشستر يونايتد مقتنعون تماماً بأن بول بوغبا لعب مباراته الأخيرة بالفعل بقميص الشياطين الحمر.

ولم يشارك بوغبا في أي مباراة مع مانشستر يونايتد منذ 30 أيلول الماضي، بسبب إصابة في القدم. وأشارت الصحيفة إلى أنه كان متوقعاً عودة بول بوغبا للمشاركة في المباريات هذا الأسبوع، لكن معاناته من مرض غامض تسببت في تأخر عودته.

ويعدّ المدرب النرويجي سولسكاير، الوحيد في الفريق المقتنع بضرورة إبقاء بول بوغبا ضمن كتيبة الفريق لهذا الموسم. وشددت «ميرور» على أن بول بوغبا يُصمم على الرحيل في الشهر المقبل، وأن ريال مدريد هو من يقود السباق على ضمه حتى الآن.

 وأوضحت الصحيفة أن أي فريق يريد التعاقد معه، يجب عليه أن يدفع لمانشستر يونايتد ما يقرب من 150 مليون جنيه إسترليني. يذكر أن بول بوجغا صرح لوسائل الإعلام خلال الصيف الماضي، بأنه يرغب في خوض تحدّيات جديدة، لكن النادي الإنكليزي متمسكاً باستمراره.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق