رياضة

توّج عام 2019 بمونديال الأندية فاز على فلامينغو ونال 5 ملايين دولار

توّج نادي ليفربول الإنكليزي للمرة الأولى في تاريخه بلقب بطولة كأس العالم للأندية لكرة القدم، بعدما حقق انتصارا بشق الأنفس وتغلب على فلامينغو البرازيلي بهدف نظيف في المباراة النهائية التي أقيمت على ملعب «خليفة الدولي» في العاصمة القطرية الدوحة.

انتهى الوقت الأصلي للمباراة بالتعادل السلبي، لتستمر المواجهة لوقت إضافي، ثم استطاع فيرمينو أن يحسم المباراة واللقب لصالح ليفربول بهدف سجله في الدقيقة 99. 

 ومباراة الأمس، هي النهائي رقم 11 في تاريخ البطولة بين بطلي أوروبا وأميركا الجنوبية، وقد توّج ليفربول باللقب ليحافظ على هيمنة القارة الأوروبية في الأعوام الأخيرة على البطولة، حيث إنه التتويج السابع على التوالي لبطل أوروبا في مونديال الأندية.

وتجدر الإشارة إلى أن المشاركة السابقة الوحيدة لليفربول في مونديال الأندية بنظام البطولة الحالي كانت في النسخة الأولى في العام 2005، وانتهت بهزيمته بهدف نظيف أمام ساو باولو البرازيلي.

وبذلك، ثأر ليفربول لهزيمته في المواجهة العالمية الرسمية الوحيدة السابقة التي جمعت بينه وبين فلامينغو، حيث كانت قد انتهت بهزيمة ليفربول بثلاثية نظيفة في مباراة كأس إنتركونتيننتال عام 1981.

وكان قد أضاف ليفربول لقب «الموندياليتو» إلى خزائنه، بعدما حسم لقب دوري أبطال أوروبا وكأس السوبر الأوروبي، ليكون العام 2019 أحد أفضل السنوات في تاريخ النادي.

وأضاف لقب الأندية خمسة ملايين دولار إلى خزينة النادي، كما منحته حق ارتداء الشعار الذهبي للبطولة طوال العام المقبل.

ويمنح الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفاشرف ارتداء شعار عدد من بطولاته للفرق المتوجة، ومن بينها شعار مونديال الأندية الذهبي الذي كان يزين قميص ريال مدريد خلال السنوات الثلاث الماضية.

ويمكن للفريق المتوّج ارتداء الشعار الذهبي حتى نهائي النسخة المقبلة لمونديال الأندية. غير أن ليفربول لن يكون قادرا على وضع الشعار الذهبي على قميصه خلال المباريات المحلية في البريميرليغ، بسبب القوانين المحلية التي تمنعه من ذلك. وسيكون الشعار متواجدا فقط خلال مباريات الفريق في دوري أبطال أوروبا.

ومن غير المستبعد أن يتقدم بطل أوروبا بطلب لسلطات كرة القدم في إنكلترا من أجل تعديل القوانين والسماح له بإضافة الشعار الذهبي لقميص النادي خلال المباريات المحلية، استجابة لرغبة جماهير النادي التي تسعى لتمديد الاحتفالات باللقب العالمي طوال العام المقبل. وكان اتحاد الكرة في إنكلترا قد سمح في السابق لنادي مانشستر يونايتد بارتداء الشعار الذهبي في مباريات كأس الاتحاد فقط بعد تتويجه بمونديال الأندية للعام 2009.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق