خفايا وكواليس

خفايا

 

قالت مصادر في قيادة الحراك الشعبي إن فقدان القدرة على الحشود الضخمة ظهر واضحاً، رغم كل التعبئة وأن انقساماً بين الجماعات المنظمة واضح أيضاً، فيمين «الثورة» يريد الضغط تحت عنوان ضمني هو مواجهة الغالبية النيابية ومرشحها وحكومتها، ويسار «الثورة» يريد المعركة مع المصرف المركزي والمصارف والناس تريد حكومة سريعاً تعطي بعض الأمل.

 

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق