رياضة

تضامن عربي وقاري مع السلّة اللبنانية

واصل النائب الأول لرئيس الاتحاد الآسيوي ورئيس الاتحاد اللبناني لكرة السلة أكرم حلبي تلقي الاتصالات والبرقيات من فاعليات دولية وآسيوية وعربية معنية باللعبة والتي تطمئن على عائلة كرة السلة اللبنانية بعد حادث الانفجار الكبير الذي شهده مرفأ بيروت.

وعلى رأس الذين أرسلوا برقيات للاتحاد اللبناني، أمين عام الاتحاد الدولي الـ «فيبا» اندرياس زاغليس ورئيس الاتحاد الآسيوي الشيخ سعود بين علي آل ثاني ورئيس الاتحاد العربي اللواء إسماعيل القرقاوي ورؤساء وأمناء اتحادات وطنية من السعودية وقطر والكويت وسورية ومن المحاضر اليوناني انطونيوس مانوس الذي أشرف على محاضرات تحكيم في لبنان في بداية الألفية.

وفي سياق متّصل شكر الحلبي كل من اتصل به وأبرق إليه معزياً ومعتبراً أن عائلة كرة السلة اللبنانية تثمّن روح التضامن الدولي والقاري والعربي مع الاتحاد اللبناني عامة والشعب اللبناني خاصة في هذه الظروف التي يمر بها لبنان بعد الكارثة التي حلّت ببيروت.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق