خفايا وكواليس

كواليس

قالت مصادر دبلوماسية إنّها تميّز بين الخطاب الدعائي الذي يُطلقه المسؤولون الدوليّون في جولاتهم بين المصابين والمتطوّعين وبين الكلام الذي يقولونه في الغرف المغلقة، فما تريده الدول ومَن هي الجهة التي تملك منحه وما هو المقابل، هي العناصر التي تصنع السياسة. وهنا ليس الناس هم الشريك الذي يريده العالم الخارجي.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق