أنشطة قومية

أبناء الحياة..

من زبد الموج الشفاف إلى بحر مدينة صور ولدت موهبة اختارت من جسد نينار هاشم حسين مسكناً لها فحوّلتها بالعزيمة والإصرار إلى إبداع. بدأت نينار عن عمر ست سنوات ممارسة رياضة الجري، ولها مشاركات عديدة في سباقات وبطولات رياضية حيث أحرزت نجاحاً مبهراً ولافتاً بالرغم من صغر سنّها. بعد ثلاثة عشر عاماً،  نينار تزيّن غرفتها الزهرية بسبعة وأربعين ميدالية

وتهديها لروح رجلٍ آمن بأمة عظيمة المواهب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق