ثقافة وفنون

«مملكة الأمنيات» لندى مهري بالإنجليزية

 

أعلنت جمعية «قل لا للعنف» في بيان، تنفيذ برنامج ثقافي تعليمي بعنوان: «بالقراءة نتواصل»، ومضمون البرنامج حول قراءة القصص الإيجابية للأطفال نظمتها الجمعية في بيروتالكرنتينا، للأطفال الذين تعرّضوا لضغوط نفسية جراء انفجار مرفأ بيروت.

وقالت الباحثة والأكاديمية مسؤولة البرامج في الجمعية عبير غانم: نعمل كجمعية مع الاطفال الذي تعرّضوا للعنف والهلع والخوف جراء انفجار المرفأ، وقراءة القصص الإيجابية للأطفال تساعد على تنمية القدرات وتطوير المهارات لدى الأطفال، وزيادة عدد المفردات التي يحتاجون إليها خلال المراحل المدرسية، وكلما كثر عدد القصص التي يقرأها الأهل والاستاذة للأطفال بصوت عالٍ، ازداد عدد المفردات والقاموس اللغوي للطفل، وازدادت معرفته بالعالم، والمكانة التي يريد الوصول إليها، وأيضاً جزء من الترفية الفكري للأطفال، والتفريغ النفسي لديهم من خلال القراءة والاستماع.

وفي الختام، تمّ توزيع القصص والهدايا والقرطاسية على الأطفال المشاركين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق