الوطن

وفد أهالي شهداء الإطفاء تبلّغ من صوان صدور مذكرات الإنتربول

زار وفد من أهالي شهداء فوج الإطفاء في انفجار مرفأ بيروت أمس، نقابة المحامين ووزيرة العدل في حكومة تصريف الأعمال ماري كلود نجم، ثم المحقق العدلي القاضي فادي صوان حيث اطلع منه على ما توصل إليه التحقيق.

وعلى الأثر، أوضح المتحدث باسم الأهالي وليم نون أن الوفد «استوضح من القاضي صوان متابعته للتحقيقات وسأله عمّا إذا كان قد استرد الملف بعد قرار محكمة التمييز وعن متابعة التحقيقات».

وأشار نون إلى أن «صوان أبلغ الوفد بأن الإنتربول الدولي أصدر مذكرات في حق ثلاثة أشخاص منهم صاحب شحنة نيترات الأمونيوم وقبطان السفينة».

وكان الإنتربول قد أصدر النشرة الحمراء للأشخاص الثلاثة المشار إليهم وهم: إيغور غريشوشكين وهو رجل أعمال روسي مالك السفينة «روسوس» التي حملت شحنة الأمونيوم إلى بيروت، وبوريس بروكوشيو وهو روسي أيضاً وكان قبطان السفينة آنذاك، إضافةً إلى مواطن برتغالي وهو خورخي موريرا الذي اشترى المواد المتفجّرة من مصنع في جورجيا، وكان زار العنبر رقم 12 في المرفأ في العام 2014 حيث تم تخزين الأمونيوم، وقد تسلمت النيابة العامة التمييزية، عبر المحامي العام التمييزي القاضي غسان الخوري، نسخاً من الإشعارات الحمر.

والنشرة الحمراء التي يصدرها الإنتربول الدولي هي بمثابة طلب إلى الأجهزة الأمنية لإنفاذ القانون في كل أنحاء العالم وذلك لتحديد مكان المتهم واعتقاله موقتاً في انتظار تسليمه أو اتخاذ إجراء قانوني مماثل من قبل السلطة المحلية في أي دولة من الدول الأعضاء في المنظمة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق