خفايا وكواليس

خفايا

قال مصدر نيابي إن حل العقدة الحكومية بات حاجة مشتركة لرئيس الجمهورية والرئيس المكلف وإن المطلوب لتخطيها إيجاد شكليات مناسبة للطرفين للتراجع نصف خطوة، ولذلك فإن ما قام به الرئيس حسان دياب ليس حملة علاقات عامة بل خطوة مدروسة في سياق منسّق لتقديم مخرج مناسب لمبادرات ستظهر قريباً خصوصاً أنه يحمل عبء مسؤولية ثقيلة تفرض الحاجة للإسراع بحكومة أصيلة وله على الفريقين ما يسمح بقدر من التجاوب.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق