عربيات ودوليات

التحالف السعوديّ يصعّد قصفه الجويّ على محافظة مأرب والقوات اليمنيّة تسيطر على جبل وتلال الخوار

سيطرت القوات المسلحة اليمنية على جبل وتلال الخوار في صحراء الأجاشر الحدوديّة بين نجران وصعدة.

وبثّ الإعلام الحربي اليمني تسجيلاً مصوّراً لعملية هجومية نفذها الجيش واللجان على مواقع قوات التحالف السعودي في سلسلة جبال وتلال الخوار في منطقة الظهرة في صحراء الأجاشر الحدوديّة الممتدة بين نجران السعودية من جهة ومحافظتي صعدة والجوف.

من جهة أخرى، صعّد التحالف السعودي مجدداً من قصفه الجوي على محافظة مأرب شمال شرق اليمن بعد أسبوع من التراجع الملحوظ في عدد الغارات الجوية على مديرية صرواح غربي المحافظة مسرح المعارك الدامية بين قوات حكومة صنعاء من جهة وقوات الرئيس عبد ربه منصور هادي وحزب الإصلاح من جهة أخرى.

وقصفت طائرات التحالف السعودي بـ21 غارة مناطق الطَّلّعة الحمراء والكَسّارة والمَشْجَح في مديرية صرواح، إسناداً لقوات هادي وحزب الإصلاح في محاولة متكرّرة من التحالف السعودي لمنع الجيش واللجان من تحقيق تقدم ميداني جديد صوب مدينة مأرب الاستراتيجية.

وقالت قوات الرئيس هادي إنها صدت هجمات جديدة لقوات حكومة صنعاء في جبهة المشجح في مديرية صرواح، في حين قصفت مقاتلات التحالف السعودي بـ4غارات مديرية مدغل الجدعان المجاورة شمالي غرب المحافظة.

يأتي ذلك بالتزامن مع استهداف منطقة الخسف في مديرية الحزم عاصمة محافظة الجوف المحاذية بـ5غارات جوية، على وقع مواجهات محتدمة بين الطرفين في صحراء العلم المترامية بين مديرية خَبْ والشعف في محافظة الجوف ومديرية رغوان شمالي محافظة مأرب.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق