اقتصاد

مراد: لإعلان حال طوارئ بيئية في البقاعين الغربي والأوسط

جال الوزير السابق حسن مراد وسفير الأرجنتين في لبنان موريسيو أليس في بحيرة القرعون، واستمعا الى شرح مفصل قدمه رئيس اتحاد بلديات البحيرة المهندس يحيى ضاهر عن الواقع البيئي الذي يحيط بالبحيرة والمخاطر الصحية المتزايدة جراء التلوث والامعان في انتهاك حرمة البحيرة من خلال التجاوزات والاعتداءت على حوض الليطاني.

وقال مراد: «إن إعلان حال طوارىء بيئية في البقاعين الغربي والاوسط بات من اوجب الواجبات الوطنية والانسانية نظرا للاخطار البيئية التي تطال الانسان في هذه البقعة الجميلة بعدما حولها التلوث الى بؤرة تعج بالامراض والاوبئة، ناهيك عن العطالة التي طالت عشرات المؤسسات السياحية والحقت ضررا بالغا بالقطاع الزراعي».

ودعا إلى «خطة وطنية سريعة تعالج هذه المعضلة البيئية الماحقة».

ثم استكملت الجولة على مؤسسات «الغد الافضل» والجامعة اللبنانية الدولية والمؤسسات السياحية.

وفي الختام، أقام مراد غداء على شرف السفير الضيف وعدد من أبناء الجالية اللبنانية في اميركا اللاتينية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق