أولى

بغداد: جلسة استثنائية للبرلمان لبحث اغتيال سليماني

أعلن البرلمان العراقي، مساء أمس، نيّته عقد جلسة استثنائية لبحث الضربة الأميركية التي أدّت إلى استشهاد قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني، اللواء قاسم سليماني.

وقال البرلمان العراقي، «إنه سيعقد جلسة استثنائية غداً الأحد لبحث الضربة الجوية التي نفذتها الولايات المتحدة في بغداد، وأسفرت عن مقتل قاسم سليماني وأبو مهدي المهندس، نائب رئيس الحشد الشعبي في العراق».

ودعا رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي، النواب إلى عقد جلسة طارئة وبحث الهجوم الذي وصفه بأنه انتهاك للسيادة.

واستشهد نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي، أبو مهدي المهندس، وقائد فيلق القدس الإيراني، قاسم سليماني، بغارة أميركية على موكبهما قرب مطار بغداد الدولي، أسفرت عن سقوط ثمانية شهداء.

وكان الحشد الشعبي قال في تغريدة على حسابه في موقع تويتر إنّه «يؤكّد استشهاد نائب رئيس هيئة الحشد الحاج أبو مهدي المهندس وقائد فيلق القدس قاسم سليماني بغارة أميركية استهدفت عجلتهما على طريق مطار بغداد الدولي».

ويأتي استشهاد سليماني ونائب رئيس هيئة الحشد الشعبي، بعد ثلاثة أيام على هجوم غير مسبوق شنّه مناصرون لإيران على السفارة الأميركية في العاصمة العراقية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق