الوطن

الكعبي للأميركيين: «إن غداً لناظره قريب»

عاهدت «حركة النجباء»، قائد فيلق القدس الإيراني قاسم سليماني ونائب رئيس هيئة الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس بالبقاء على العهد، وعدم التخاذل حتى تحرير العراق من الأميركيين.

وقال الأمين العام للحركة الشيخ أكرم الكعبي في بيان: «أيها القادة الشجعان يا صادقي الوعد والسريرة الحاج قاسم سليماني والحاج أبو مهدي المهندس لطالما رأيناكم تسعون خلف الشهادة منذ سنين وتقتفون آثارها على السواتر الأمامية كلما حمي الوطيس، ولكنها تهرب منكم، وكأنها اليوم اشتاقت للقياكم، فهنيئاً لكم فقد نلتموها وانتم لها راغبون وعن الدنيا زاهدون».

وتابع، «لتعلم أميركا الشر أنها ارتكبت حماقة ستندم عليها، فبقدر ما في قلوبنا من ألم وحسرة على فقد طاهر القلب والسريرة ورفاقه عهداً علينا أن كل ذلك الألم وتلك الحسرة ستتحوّل إلى حماس وغضب وثورة نترجمها أرقاماً على أرض الوقع وإن غداً لناظره قريب».

من جهته، دعا القيادي العراقي هادي العامري كل الفصائل العراقية للتوحّد وطرد القوات الأجنبية بعد ساعات من اغتيال الولايات المتحدة لقائد فيلق القدس الإيراني قاسم سليماني.ونقل التلفزيون الرسمي عن العامري، الذي يقود منظمة بدر المدعومة من إيران: «نناشد كل القوى الوطنية توحيد صفوفها من أجل إخراج القوات الأجنبية التي أصبح وجودها عبثاً في العراق».

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق