الوطن

أخبار الوطن

فلسطين المحتلة

{ استقبل رئيس السلطة الفلسطينية، محمود عباس، أمس، في مقر الرئاسة في مدينة رام الله، أعضاء إقليم حركة «فتح» في رام الله والبيرة المنتخبين.

وهنأ عباس، الفائزين بانتخابات الإقليم، مؤكداً أهمية هذه الانتخابات في تكريس الحياة الديمقراطية داخل الحركة حامية المشروع الوطني الفلسطيني.

وأكد أن نجاح هذه الكوكبة من شباب «فتح» يشير إلى أنها تسير بالاتجاه الصحيح في قيادة المشروع الوطني الفلسطيني ومواجهة كل المشاريع الهادفة لتصفية القضية الفلسطينية.

وأشار عباس إلى أن الشعب الفلسطيني يقف صفاً واحداً في مواجهة المؤامرات المحدقة بقضيتنا الوطنية، لذا علينا تمتين وضعنا الداخلي وتكريس وحدتنا، الأمر الذي يتطلب استنهاض الطاقات كافة لتحقيق آمال شعبنا ببناء دولتنا الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية.

{ طالب رئيس الوزراء محمد اشتية، البلديات والهيئات المحليّة بالقيام بواجبها ودورها في تحصيل فواتير المياه والديون التي تقدّر بنحو مليار و600 مليون شيقل في الضفة وقطاع غزة.

جاء ذلك خلال جولة قام بها في مقرّ سلطة المياه، أمس، في مدينة رام الله، بحضور وزير الحكم المحلي مجدي الصالح، وأمين عام مجلس الوزراء أمجد غانم، حيث التقى برئيس سلطة المياه مازن غنيم، ومدراء وكادر السلطة.

وأوضح اشتية «أن «إسرائيل» تقتطع 150 مليون شيقل بحجة معالجة مياه الصرف الصحي، وتسرق اموالنا من خلال عدم تدقيق الفواتير»، مؤكداً «أن الحكومة حريصة على ألا يستمرّ هذا الوضع، وانه سيتمّ تشكيل لجنة متعلقة بالمياه لمتابعة هذا القطاع الهام وتخفيض المديونيّة».

ودعا رئيس الوزراء إلى أن تكون هناك برامج ومشاريع لسلطة المياه في كل مدينة وقرية ومخيم لتصل.

 

الشام

{ أكد يارومير شلاباتا رئيس معهد العلاقات الدولية التشيكوسلوفاكي أن القوات الأجنبية الموجودة على الأراضي السورية هي قوات احتلال ومن حق سورية الدفاع عن سيادتها وضمان الاستقرار والأمن على أراضيها بكل الوسائل.

وقال شلاباتا، إن هذه القوات التي دخلت إلى أجزاء من الأراضي السورية دون موافقة حكومتها الشرعيّة تعتبر بحكم القانون الدولي قوات احتلال.

ولفت شلاباتا إلى أن سورية دولة محورية مهمة إقليمياً ودولياً واستقرارها عامل مهم في استقرار الأمن والسلم الدوليين، داعياً إلى ضرورة الوقوف إلى جانبها وتأييد الخطوات التي تتخذها للتصدي للإرهاب.

وأشار إلى أن سورية بشعبها وجيشها وقيادتها محل احترام وتقدير كل القوى التقدمية في العالم لأنها تخوض حرباً ضد الإرهاب نيابة عن الجميع.

 

العراق

* كشفت دائرة التحقيقات في هيئة النزاهة، أمس، عن مجمل تفاصيل أوامر القبض والاستقدام بحق الوزراء ومن هم بدرجتهم ونواب وذوي الدرجات الخاصة خلال شهر كانون الثاني الماضي.

وقالت الدائرة في بيان، إنه تمّ «صدور 90 أمر قبض واستقدام بحق 86 من ذوي الدرجات الخاصة خلال الشهر الماضي، بينها 9 أوامر قبض و81 أمر استقدام».

وأوضحت، أنه «من بين المشمولين بأوامرالاستقدام 3 وزراء سابقين ومن هم بدرجتهم و3 من أعضاء مجلس النواب السابقين، و6 وكلاء وزارة حاليين وسابقين، إضافة إلى 5 محافظين سابقين و20 مديراً عاماً حالياً وسابقاً، و40 من أعضاء مجالس المحافظات المنحلة».

 

الأردن

* بحث مجلس إدارة جمعية رجال الاعمال الأردنيين مع السفير التونسي لدى المملكة خالد السهيلي، سُبل تعزيز العلاقات التجارية والاستثمارية بين البلدين ودور مؤسسات القطاع الخاص بهذا الخصوص.

وأكد الجانبان خلال اللقاء الذي عُقد بمقر الجمعية، أهمية بحث السبل الكفيلة بتطوير مجالات وآفاق التعاون الثنائي المشترك بمختلف القطاعات الاقتصادية ومناقشة المعيقات التي تحدّ من زيادة حجم التبادل التجاري بين البلدين، والتركيز على أبرز القطاعات الاقتصادية ذات الاهتمام المشترك.

 

الكويت

* اجتمع نائب وزير الخارجية خالد الجارالله، مع سفير الجمهورية الإيرانية محمد إيراني، وتمّ خلال اللقاء بحث عدد من أوجه العلاقات الثنائية بين البلدين إضافة إلى تطورات الأوضاع على الساحتين الإقليمية والدولية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق