رياضة

من هو الرجل الذي تتوقف مباريات «البوندسليغا» لأجله؟

تواصلت ظاهرة توقف المباريات في الدوري الألماني لكرة القدم بسبب احتجاج الجماهير على ديمتار هوب أكبر المستثمرين في نادي هوفنهايم. وتوقف أمس اللعب في مباراة يونيون برلين وفولفسبورغ بسبب رفع الجماهير لافتات مسيئة لهوب، ولنفس السبب توقفت مباريات هوفنهايم مع بايرن ميونيخ وبوروسيا دورتموند مع فرايبورغ، وكولون مع شالكه.

وشهدت مباراة هوفنهايم وبايرن ميونيخ أغرب الأحداث، فقد توقفت في مناسبتين بسبب رفع اللافتات المسيئة لهوب من جماهير بايرن، وحاول لاعبو النادي البافاري وعدد من مسؤوليه إقناع الجماهير بإزالة اللافتة وتم نقل تهديدات رسمية عبر مكبرات الصوت باعتبار بايرن خاسرا بسبب هذه الأحداث رغم تقدّمه في المباراة بسداسية نظيفة. وأصبح هوب (79 عاماً) هدفاً لبعض الجماهير التي عارضت أسلوبه في استخدام ثروته لمساعدة هوفنهايم على الترقي المتتالي من الدرجات الأدنى حتى الوصول إلى دوري الأضواء. ويرى العديد من مشجعي الدوري أن أنديتهم لديها تقاليد معينة، واتهمت هوب شريك «ساب» للبرمجيات بأنه قضى على تقاليد هوفنهايم كما فعلت شركة «ريد بول» بنادي لايبزغ. وحصل هذا المستثمر على إعفاء من قانون «50+1» الذي يفرض إبقاء 51% من أسهم الأندية ملكاً لأعضاء النادي، وهو ما يمنع استحواذ شخص واحد على النادي، وبرر اتحاد اللعبة هذا الإعفاء بالأموال التي ضخها طوال عشرين عاماً في خزائن الفريق ومساعدته على الارتقاء. وأكّد هوب بأنه لا يعلم سر الكراهية التي تكنّها له الجماهير، وقال «لا أرغب في الحديث إلى هؤلاء، إنهم يعيشون في عالم آخر».

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق