الوطن

برلين مستعدة لمساعدة لبنان في تخطّي الضائقة المالية والاقتصادية

أعرب وزير الخارجية الألماني هايكو ماس عن استعداد بلاده لمساعدة لبنان على مواجهة أزمته الاقتصادية والمساهمة في تخطّي الضائقة المالية والاقتصادية التي يشهدها، واعداً بدعم لبنان في تطبيق الإصلاح الهيكلي ما إن يتبلور برنامج الحكومة اللبنانية في هذا الشأن.

جاء ذلك في اتصال تلقاه وزير الخارجية والمغتربين ناصيف حتّي من نظيره الألماني، شكره خلاله حتّي على المساعدات التي توفرها ألمانيا للبنان، وعرض الأوضاع الاقتصادية الصعبة التي يمرّ بها لبنان، نتيجة الأزمة الاقتصادية ومواجهة انتشار فيروس «كورونا»، آملاً في توفير المساعدات للأسر الأكثر فقراً، لا سيما تلك التي تعتاش من عملها اليومي.

وأشار حتّي إلى أن الحكومة اللبنانية بصدد وضع برامج تتضمن خططاً لمكافحة الفساد والقيام بإصلاحات هيكلية في اقتصاده.

 من جانبه أعرب وزير الخارجية الألماني عن استعداد بلاده لمساعدة لبنان على مواجهة أزمته الاقتصادية والمساهمة في تخطي الضائقة المالية والاقتصادية التي يشهدها، ووعد بدعم لبنان في تطبيق الإصلاح الهيكلي ما إن يتبلور برنامج الحكومة اللبنانية في هذا الشأن، متمنياً إبقاء قنوات التواصل مفتوحة مع الوزير حتّي، في الأمور ذات الإهتمام المشترك لما من شأنه تعزيز التعاون بين البلدين ومساعدة لبنان من أجل الخروج من أزمته.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق