عربيات ودوليات

موسكو تدين القرار الأميركيّ بإنهاء الإعفاءات الجزائيّة ضد طهران

 

 أدانت وزارة الخارجية الروسية قرار أميركا بـ»إنهاء الاعفاءات الجزائية ضد الجمهورية الإيرانية»، معتبرةً أن «هذا القرار انتهاك للاتفاق النووي الإيراني».

وأشارت الخارجية الروسية إلى أنها «لا تستبعد أن تكون أميركا تستعد للانسحاب من معاهدة الحظر الشامل للتجارب النووية».

وفي السياق، قالت الخارجية إن «روسيا لا تنوي التخلي عن إيقاف التجارب النووية، طالما يتم احترامها من باقي أعضاء المعاهدة أيضاً».

في غضون ذلك، أكدت طهران، أمس، أن «قرار الولايات المتحدة وضع حد للإعفاءات من العقوبات المفروضة على إيران بشأن برنامجها النووي هو محاولة يائسة لن تؤثر على الجمهورية الإسلامية».

وقال المتحدث باسم المنظمة الإيرانية للطاقة الذرية بهروز كمالوندي إن «وضع حد الأربعاء لهذه الاستثناءات يهدف إلى تحويل أنظار الرأي العام عن هزائم واشنطن المتواصلة بمواجهة إيران».

وأعلنت الولايات المتحدة أول أمس، انتهاء العمل بالاستثناءات التي كانت تسمح حتى الآن بمواصلة العمل على مشاريع مرتبطة بالبرنامج النووي المدني الإيراني، على الرغم من عقوبات واشنطن، في آخر خطوة لفك الارتباط الأميركي بالاتفاق الدولي المبرم في 2015 والذي انسحب منه الرئيس دونالد ترامب.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق