ثقافة وفنون

تكريم الممثلة وفاء موصللّي خلال مهرجان سينما ‏الشباب والأفلام القصيرة

} شذى حمود

فنانة شاملة متعددة المواهب احترفت التمثيل وبرعت في أداء الشخصيّات التي تتطلب جهداً.. أغنت الفنّ السوري بعشرات الأعمال الدرامـــية والمســرحية والسينمائية إنها الفنانة وفــاء موصللي.

ويكرّم مهرجان سينما الشباب والأفلام القصيرة في نسخته السابعة الفنانة موصللي تقديراً لتاريخها الفنّي العريق. فهي ابنة دمشق التي درست في المعهد العالي للفنون المسرحية وتخرجت من دفعته الأولى سنة 1981، كما نالت دبلوماً عالياً في المسرح في مدينة بطرسبورغ على يدي المخرج الروسي توفستا نوغوف.

وتعدّ موصللي من أبرز وأهم الممثلين في سورية أسرت المشاهدين بأدوارها المتنوعة ولا سيما في المسلسلات الشاميّة كما تميّزت بغزارة الإنتاج، حيث قدمت عبر مسيرتها الفنية الطويلة عشرات الأعمال الشامية والتاريخية والتراجيديا.

واستطاعت موصللي أن تشكّل لنفسها شخصية فنية خاصة بها فعلقت الشخصيات التي لعبتها في أذهان الجمهور من «حارة نسيها الزمن»، «لك يا شام»، «أبو كامل»، «ايام شامية»، «مرايا»، «حد السيف»، «شجرة النارنج»، «غضب الصحراء»، «عيون حائرة»، «الطبيبة « و«باب الحارة» بكل أجزائه.

وتزخر المسيرة الفنية لموصللي بالعديد من الأعمال الفنية المسرحية أبرزها سهرة مع أبو خليل القباني والخدامة وحكاية الشتاء إضافة إلى تجاربها الإذاعية وهي الحب والعبقرية ويوميات عائلية وشخصيات روائية إضافة إلى مشاركتها بالعديد من الأفلام السينمائية من بينها الشمس في يوم غائم والكومبارس.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق