أولى

هنيّة يدعو إلى تبني وإسناد الموقف الفلسطينيّ الموحّد وتعزيز العمل المشترك في كل الساحات

 

 

دعا إسماعيل هنية، رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلاميةحماس، جماهير شعبنا وكل قوانا الفلسطينية إلى تعزيز العمل المشترك في كل الساحات، في الداخل والخارج للانخراط في المواجهة الشاملة مع الاحتلال، حتى يندحر عن أرضنا الفلسطينية، وفي القلب منها القدس ومقدساتنا الإسلامية والمسيحية، وعودة لاجئينا وتحرير أسرانا.

وقال هنية، في بيان صحافي أمس: “إننا ندعم الخطوات الوحدوية التي عكست الحرص والمسؤولية الوطنية في مواجهة مخططات الاحتلال، والجهود التي تمثلت بالمؤتمر الوطني المشترك الأحد الماضي، والمسيرة الموحدة أول أمس في قطاع غزة، والمسيرات الشعبية التي جرت في لبنان والشتات، وصولاً إلى المؤتمر الصحافي المشترك الذي عقد اليوم لـ: نائب رئيس الحركة صالح العاروري، وأمين سر اللجنة المركزية لحركة فتح جبريل الرجوب؛ للإعلان عن هذا الموقف الموحد ضد مخططات الاحتلال، وتدشين مرحلة جديدة من العمل المشترك”.

ودعا إلىتبني وإسناد الموقف الفلسطيني الموحد في مرحلة التحرر الوطني التي نخوضها، ودعم صمود شعبنا البطل ومقاومته الباسلة”.

وعقدت حركتا فتح وحماس، صباح أمس الخميس، مؤتمراً صحافياً مشتركاً، في مدينة رام الله، عبر تقنيةالفيديو كونفرنس، أكدتا خلاله وجوب مقاومة الضم موحدين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق