رياضة

إبراهيموفيتش يتألّق في الديربي
معززاً صدارة الميلان للكالتشيو

 

حسم المهاجم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش المتعافي من كورونا ديربي ميلانو (2-1) بتسجيله هدفين مبكرين في مرمى الإنتر ضمن المرحلة الرابعة من الدوري الإيطالي لكرة القدم، معززاً صدارة فريقه الذي لم يخسر أو يتعادل بعد. وسجل زلاتان العائد إلى التشكيلة بعد تعافيه من فيروس كورونا المستجد هدفي ميلان في أول ربع ساعة (13 و16)، فيما سجل البلجيكي روميلو لوكاكو هدف إنتر الوحيد (29). وانفرد ميلان بـ12 نقطة في الصدارة، مستغلاً خسارة أتالانتا الكبيرة 4-0 أمام نابولي في وقت سابق. وقبيل ذلك، دكّ فريق نابولي شباك أتالانتا برباعية (4-1) وأقصاه من الصدارة، مفرغاً سخطه من قرار تخسيره 0- 3 بسبب تغيّبه عن مباراة يوفنتوس الأسبوع الماضي. وسجل لنابولي المكسيكي هيرفينغ لوزانو (23 و27) وماتيو بوليتانو (30)، والنيجيري فيكتور أوسيمهين (43)، فيما سجل الهولندي سام لامرز هدف أتالانتا الوحيد (69). ويأتي فوز نابولي في الأسبوع الذي شهد حسم نقطة من رصيده وتخسيره مباراة المرحلة الماضية مع يوفنتوس بسبب تغيّبه، تذرعاً بإصابة لاعبين في صفوفه بفيروس كورونا. وكتب مالك نادي نابولي أوريليو دي لاورنتيس في تغريدة على تويتر «نابولي الرائع! خسارة عدم التمكن من اللعب ضد يوفنتوس في تورينو». وعاد نابولي بالتالي إلى فرق الطليعة رافعاً رصيده إلى ثماني نقاط في المركز الثالث. وتعدّ الخسارة قاسية جداً لأتالانتا الذي كان سجل 13 هدفاً في مبارياته الثلاث الأولى ما خوّله التربع على الصدارة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق