ثقافة وفنون

حلا نقرور تغنّي لأخيها المفقود وسامر كابرو يتحدّى كورونا بـ«بتتخيّلي»

دمشق ـ آمنة ملحم

أطلقت الفنانة والمرنمة السورية حلا نقرور أغنيتها الجديدة «ماعدت طليت»، من كلماتها وألحانها، توزيع نضال لطفي وسجلتها في استديو الموسيقي رضوان نصري، وذلك عبر قناتها الرسمية على يوتيوب.

الأغنية طربية كلاسيكية بمثابة إهداء من الفنانة نقرور لأخيها المفقود في أحداث الحرب السورية منذ عام 2013، لتأتي الأغنية كمساحة للتعبير والبوح عن ألم الغياب بعد مضي سبعة أعوام على فقدان الأخبار عنه وجاء في مطلع الأغنية التي يمكن أن تعمم على كل حالات غياب الأحبة

«غبت وغابت معك الضحكة من يوم الي فليت .. غبت وكل سنين الحلوة انسرقت من البيت .. وشموعي الي ضويتا.. ع اسمك صليتا.. واندرتا لترجع.. وما عدت طليت».

وتزامناً مع إطلاق الأغنية كتبت نقرور عبر صفحتها الشخصية على الفايسبوك «كنت صغيرة وكنت اكتبوكان الادب حبيولا زلت كل فترة وفترة بمسك القلم وبكتببس ما بحياتي فكرت اكتب أغنية.. يمكن لأنه الاغنية لازم يكون الها قافية ووزن حتى تتغنى عليهبس الحزن خلاني اكتب ولحنحزني على غياب اخي المفقود من سبع سنينغيابه هو الوجعومن رحم الوجع طلعت هالأغنية.

«ماعدت طليت» من كلماتي وألحاني ومن توزيع الصديق نضال لطفي

بتشكر كل الناس اللي اشتغلت بهالعمل حتى يطلع بهالدفا.. بتأمل تحبوه».

كما أطلق الفنان السوري سامر كابرو أغنية جديدة بعنوان «بتتخيّلي»، من كلمات الشاعرة السورية رامية بدور، وألحان الفنان السوري مهند الأيوبي، وتوزيع روي توما.

الأغنية شبابية، تجمع بين الإيقاع السريع والكلمات الرومانسية، صورها كابرو على طريقة الفيديو كليب في السويد بمدينة نورشوبينغ، تحت إدارة المخرج جورج توما.

وفي الأغنية يتخيل كابرو نفسه مع فتاة أحلامه كما يتمناها، لكنه يراها بعيدة في المجرات والفضاء والكواكب، ويبحث عنها بمخيلته ويعيش معها قصة حب مجنونة.

كابرو الذي تقصد إطلاق الأغنية بهذا الوقت، أراد أن يوصل رسالة معينة، وهي تحدي الطاقة السلبية التي ولدها الخوف من الإصابة بفيروس كورونا، وذلك من خلال عمل فني يبث الفرح والطاقة الأيجابية بين الجمهور.

وحالياً يتحضر سامر للقاء جمهوره خلال فترة عيد الميلاد في ألمانيا، بعدها يسافر إلى السويد كي يستقبل السنة الجديدة في مدينة فاستراس السويدية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق