عربيات ودوليات

سعي أميركي لإطالة وتعزيز الاتفاق النووي الإيراني

صرح وزير الخارجية الأميركي، أنتوني بلينكن، أمس، أن بلاده تسعى لـ»إطالة وتعزيز» الاتفاق مع إيران بشأن برنامجها النووي.

وأضاف بلينكن: «أميركا تسعى كذلك للتعامل مع أنشطة إيران المزعزعة للاستقرار في المنطقة وتطويرها للصواريخ البالستية».

كما أكد بلينكن أنه على «إيران أن تفي باتفاقات ضمانات السلامة مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية وبجميع التزاماتها الدولية».

وكانت مصادر أكدت أن «أميركا تبحث مجموعة من الأفكار حول كيفية إحياء الاتفاق النووي الإيراني»، بما في ذلك خيار يتخذ فيه الجانبان خطوات صغيرة دون الإلتزام الكامل لكسب الوقت.

وصرحت المتحدثة باسم البيت الأبيض، جين بساكي، في 8 شباط الحالي، أنه «إذا امتثلت إيران بالكامل لخطة العمل الشاملة المشتركة التي تحكم برنامج طهران النووي (الاتفاق النووي)، فإن الولايات المتحدة ستفعل الشيء نفسه».

وأضافت بساكي للصحافيين، أن «ذلك قد يؤدي إلى اتفاق أكبر يعالج مجالات أخرى مثيرة للقلق أيضاً»، متابعة: «سيتم ذلك بالطبع مع شركائنا في مجموعة 5+1 كما حدث عندما كنا نضع خطة العمل الشاملة المشتركة معاً في المقام الأول».

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق