Latest News

مارين لوپان الخاسرة ـ الرابحة

يكتبها الياس عشي

أنهت مارين لوپان معركتها الانتخابية بخطاب قصير حمل مواقف ثلاثة:

أوّلاً: تهنئة الرئيس الفرنسي المنتخب ماكرون بوصوله إلى قصر الاليزيه.

ثانياً: احترام إرادة الشعب الفرنسي الذي اختار البقاء في الخط السياسي التقليدي لفرنسا.

ثالثاً: الإعلان عن نيّتها في التأسيس لمعارضة قويّة في الحياة السياسة، تحمل بصماتها.

عندما تنتهي المعارك الانتخابية بهذا المستوى الأخلاقي، فهذا يعني أنّ الديمقراطية ما زالت بخير، وأنّ المرشحة لوپان سيكون لها شأن في مستقبل فرنسا السياسي.

اضف رد