القاضي والمتّهم

يكتبها الياس عشي

عندما أنظر حولي وأتأمّل هذا العالم السّيّئ الذكر الذي لم يترك وسيلة من وسائل الاحتيال والجشع والقتل والمراوغة إلا واستعملها في حربه على سورية، أتذكر قصة القاضي الذي سأل المتهم:

ـ هل صحيح أنك دعوت هذا الرجل أحمقَ ووغداً ومحتالاً خليعاً؟

أجاب المتهم:

ـ هذا صحيح يا فضيلة القاضي.

ـ وهل قلتَ: إنه لصّ أيضاً؟

ردّ المتهم:

آه… كلّا، يا سيدي القاضي… لقد نسيت أن أقول له ذلك!

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق