وزير الخارجية السوري: من الغباء الردّ على ترامب!

التقى نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية والمغتربين وليد المعلم مع الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس على هامش اجتماعات الجمعيّة العامّة للأمم المتحدة، وشرح له التطوّرات التي تشهدها الساحة السوريّة مع التركيز على إنجازات قوّاتنا المسلّحة بالتعاون مع القوّات الحليفة والصديقة في مختلف جبهات القتال لمكافحة الإرهاب، والتصميم على تحرير كلّ شبر من الأراضي السوريّة من هذا الإرهاب.

بدوره، عبر غوتيريس عن ارتياحه للنتائج الإيجابيّة التي تتحقّق في مجال مكافحة الإرهاب، مشيراً إلى أهميّة ما أُنجز في اجتماع أستانة 6 حول اتفاق تخفيف التوتّر في منطقة إدلب، وعبّر عن أمله بأن تشكّل هذه الإنجازات حافزاً للتقدّم السياسي في مسار جنيف.

إلى ذلك، أفادت وكالة «نوفوستي» الروسيّة، بأنّ وزير الخارجية السوري، وليد المعلم، صرّح بأنّه لا يرى أنّه من الضروري الردّ على تصريحات الرئيس الأميركي دونالد ترامب الأخيرة حول سورية.

وأضاف المعلم: «هل علي أن أجيب على تصريحات ترامب التي أدلى بها في الأمم المتحدة، والتي تلقي بالذنب على دمشق باستخدام السلاح الكيميائيّ؟ من الغباء الردّ».

يشار في هذا الصدد إلى أن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أجرى أمس لقاء مع الوزير المعلم على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق