Latest News

«أمُّ المصريين»

يكتبها الياس عشي

«أم المصريين» هو اللقب الذي عُرفت به السيدة صفية زوجة الزعيم المصري سعد زغلول، وقد لعبت هذه السيدة دور الأمومة الناجحة عندما اعتقلت السلطات البريطانية بعض المتظاهرين، ومنعت زيارتهم إلا لأقرب الناس منهم، فكانت صفيّة تزورهم باعتبارها أمّاً لهم.

وبعد موت زوجها سعد أقيمت حفلة ملكية لرفع الستار عن تمثاله، ولم يُعيّن لها مكان بجانب الملك كما هي العادة، بل في مكان خاص بالنساء، فرفضت هذا الإجراء الذي يلغي حقّ المساواة بين الرجل والمرأة، حقّاً دافعت عنه مع زوجها بدون تحفّظ، فقالت لكبير المستقبلين: «قل لجلالة الملك: يشرّفه أن يجلس إلى جانبي، وجلوسي إلى جانبه لا يزيدني شرفاً».

وانتهى المشكل بأن تشرّف الملك بالجلوس إلى جانب «أمّ المصريين».

اضف رد