الأسعد: ما يحصل في جلسات الحكومة لا يبشّر بالخير

طالب الأمين العام لـ»التيار الأسعدي» المحامي معن الأسعد في تصريح «السلطة السياسية الحاكمة بإطلاع الشعب اللبناني على نتائج 18 جلسة لمجلس الوزراء لإقرار الموازنة»، وسأل «لماذا التأخير في إقرارها؟ ولماذا الصراع في داخل الجلسات ومن يتصارع وما هي بنود واقتراحات الخلاف الذي ظهر إلى العلن؟».

ورأى أنّ «ما يحصل داخل جلسات الحكومة وخارجها لا يدعو إلى التفاؤل ولا يبشّر بالخير وباقتراب الانتهاء من الجلسات حول الموازنة». وقال «إنّ زيادة الضرائب والرسوم على الزجاج والأركيلة والسلاح وغيرها لن تؤمّن الإيرادات المطلوبة والسلطة تدرك أنّ خفض عجز الموازنة لا يمكن تأمينه مع أنه يحتاج إلى معجزة الا باجتثاث الفساد وملاحقة الفاسدين ومحاسبتهم واسترجاع الأموال التي نهبوها على مدى عقود».

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق