Latest News

إعلام الأسرى: الأوضاع في سجون الاحتلال آخذة بالتصعيد والساعات المقبلة حاسمة

قال مكتب إعلام الأسرى إن الأسرى في سجون الاحتلال الصهيوني أغلقوا معظم الأقسام تضامناً مع الأسرى المضربين لعدم التزام «إدارة السجون» بما تم الاتفاق عليه بشأن أجهزة التشويش المسرطنة.

ونبّه المكتب في بيان له أمس إلى أن الأوضاع داخل السجون آخذة منحى التصعيد والساعات المقبلة حاسمة، وإدارة سجون الاحتلال تصرّ على موقفها بعدم تنفيذ ما تم الاتفاق عليه بشأن أجهزة التشويش المسرطنة.

وبين أن قيادات جديدة من الحركة الأسيرة ستلتحق بالإضراب، بالإضافة لأعداد جديدة من سجون عدة، ما لم تقدم إدارة السجون حلولاً تلبي ما اتفق عليه.

وأشار مكتب إعلام الأسرى إلى أن عدداً من الأسرى ما زالوا مضربين عن الطعام والماء من أيام عدة في سجون الاحتلال.

ونقل مكتب إعلام الأسرى عن الحركة الأسيرة في السجون أنه ستكون لهم خطوات احتجاجية بأشكال مختلفة خلال الساعات المقبلة.

فيما دعت الحركة الأسيرة كافة الأسرى للتهيؤ والتأهب لأي قرار يصدر منها للمدافعة عن الحقوق والمكتسبات ومواجهة آلة القمع الصهيونية.

والخميس الماضي أعلن الأسرى في معتقلات الاحتلال عن الشروع بخطوات نضالية جديدة منها انضمام 120 أسيرًا إلى الإضراب المفتوح عن الطعام مساء الخميس في حال استمرت إدارة المعتقلات على موقفها المتعنت والرافض لتلبية مطالبهم.

اضف رد