القوات المصرية والأميركية تنفذان تدريباً مشتركاً لمكافحة الإرهاب

أعلن المتحدث العسكري للجيش المصري، العقيد تامر الرفاعي، تنفيذ قوات الصاعقة المصرية وعناصر من القوات الخاصة الأميركية التدريب المصري الأميركي المشترك JCET لمكافحة الإرهاب بميادين التدريب القتالي.

وتضمن التدريب تنفيذ العديد من الرمايات النمطية وغير النمطية من أوضاع الرمي المختلفة والتي أظهرت مدى الدقة في إصابة الأهداف من الثبات والحركة.

كما تم التدريب على التعامل مع العبوات الناسفة والشراك الخداعية بمختلف أنواعها، وتنفيذ تدريبات مشتركة للقتال في المدن والمناطق المبنية والأراضى المفتوحة، والقضاء على البؤر الإرهابية المسلحة داخل المناطق السكنية وتطهيرها، ومواجهة المواقف التكتيكية الطارئة أثناء إدارة العمليات وكذلك التدريب الطبي التكتيكي.

وألقى قائد قوات الصاعقة خلال إحدى مراحل التدريب كلمة نقل خلالها تحيات وتقدير الفريق أول محمد زكي القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربي والفريق محمد فريد رئيس أركان حرب القوات المسلحة، مرحباً بالقوات الأميركية المشاركة على أرض مصر.

وأكد قائد قوات الصاعقة، على عمق علاقات التعاون العسكري بين القوات المسلحة لكلا البلدين.

يذكر أن التدريب JCET تنفذه عناصر من الصاعقة المصرية والقوات الخاصة الأميركية منذ سنوات عدة بما يساهم في نقل وتبادل الخبرات وصقل مهارات العناصر المشاركة والقدرة على تنفيذ عمل جماعي لمواجهة التهديدات والتحديات المختلفة.

اضف رد