لافروف وماس يبحثان التسوية الأوكرانية

بحث وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، مع نظيره الألماني، هايكو ماس، آفاق تنفيذ اتفاقيات مينسك لتسوية النزاع في أوكرانيا.

وجاء في بيان لوزارة الخارجية الروسية، صدر في أعقاب المكالمة الهاتفية بين الوزيرين، أمس، أنه تمت مناقشة آفاق تنفيذ اتفاقيات مينسك للتسوية في أوكرانيا، وذلك في ظل عدم قبول كييف المقترحات التي تمّت دراستها خلال اجتماع المستشارين السياسيين لرؤساء دول رباعية النورماندي روسيا وأوكرانيا وألمانيا وفرنسا .

يذكر أنّ، الجانب الأوكراني رفض خلال اجتماع مجموعة الاتصال للتسوية الأوكرانية في مينسك يوم 18 كانون الأول، التوقيع على نص ما يسمى بـ معادلة شتاينماير للتسوية، على الرغم من إعلان وزير الخارجية الأوكراني، فاديم بريستايكو، موافقته عليها أمام البرلمان الأوكراني.

وجدير بالذكر، أن معادلة شتاينماير ، التي طرحها وزير الخارجية الألماني السابق، فرانك فالتر شتاينماير، في أواخر عام 2015، تتضمن آلية لمنح صفة خاصة لمناطق مقاطعتي دونيتسك ولوغانسك بشرق أوكرانيا، التي تسيطر عليها قوات الدفاع الشعبي لدونيتسك ولوغانسك المناهضة لكييف.

واقترح شتاينماير هذه الآلية بـ مثابة حل وسط ، علماً بأنّ هناك خلافات بين كييف من جهة ودونيتسك ولوغانسك من جهة أخرى، حول مفهوم الصفة الخاصة التي تنص عليها اتفقايات مينسك.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق