فارس سعد: على الحكومة أخذ مطالب الناس بالاعتبار وننتظر خطوات سياسية واقتصادية جدية تنقذ البلد

أكد رئيس الحزب السوري القومي الاجتماعي فارس سعد أن موقف الحزب واضح وقاطع برفض خصخصة قطاعات الدولة اللبنانية المنتجة ورفض أية ضرائب تفرض على المواطنين، لافتاً إلى أنّ هذا الموقف ثابت وقد أكدنا عليه في اللقاء الاقتصادي الاستثنائي الذي انعقد في القصر الجمهوري مؤخراً.

وقال سعد في سلسلة مواقف لوسائل الإعلام: ليس بمقدور الناس تحمّل المزيد من الضرائب، وليس مقبولاً خصخصة القطاعات التي تعطي مردوداً للدولة، ونرفض أن يتحوّل البلد الى قطاع خاص .

وأضاف: لبنان يمرّ بمرحلة دقيقة جداً، وهناك عقوبات أميركية تستهدف البلد كله، وبدل أن تتحمّل الحكومة مسؤولياتها لمواجهة هذه العقوبات من خلال فتح نوافذ اقتصادية، لجأت الى فرض ضراب جديدة، في وقت الناس لم تعد قادرة على تحمّل أيّ نوع من أنواع الضرائب، ونحن حذرنا منذ البداية من اللجوء إلى تحميل المواطن وزر فشل الحكومة في اجتراح الحلول للمشكلات والأزمات الاقتصادية والمعيشية .

وشدّد على ضرورة أن تتحمّل الدولة مسؤولياتها وأن تأخذ مطالب الناس بعين الاعتبار، وتبحث عن حلول مجدية، لا عن مسكنات، وأن تبادر سريعاً وبصورة جدية الى فتح ممرات سياسية واقتصادية مع المحيط القومي وخصوصاً مع سورية والعراق، لما في ذلك مصلحة لبنان واللبنانيين. وكلّ ما سبق تضمّنته الورقة الاقتصادية التي تقدّمنا بها، وهذا هو موقفنا وننتظر خطوات جدية تنقذ البلد من الأزمات وتضعه على سكة الخلاص.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق