Latest News

الأسعد: البلد قاب قوسين من الانهيار

رأى الأمين العام لـ»التيار الأسعدي» المحامي معن الأسعد، أنّ «بداية الخروج من الأزمات الخانقة والخطيرة التي تعصف بلبنان تكمن في الإسراع بتشكيل الحكومة»، مطالباً الجميع بـ»الخروج من ارتهانهم السياسي وتبعيتهم للخارج الإقليمي والدولي وعدم فرض شروطهم في موضوع تشكيل الحكومة».

وقال في تصريح «لا يمكن بناء وطن من دون وجود قضاء شفاف وشريف ومستقلّ وحرّ من أيّ ضغوط وبعيد كلّ البعد عن الغرق في الوحول الطائفية والمذهبية والانتماء والولاء السياسي. والمطلوب في هذه المرحلة دعم وتأييد مجلس القضاء الأعلى ونادي القضاة والوقوف معهما لتحقيق استقلالية القضاء ومبدأ فصل السلطات ولمحاكمة الفاسدين ومعاقبتهم وإجبارهم على إعادة الأموال التي نهبوها الى خزينة الدولة».

واعتبر أنّ «حاكم مصرف لبنان الذي حاول إعطاء نفسه براءة ذمة في المؤتمر الصحافي دان نفسه وحمّل مسؤولية ما يحصل اقتصادياً ومالياً للسلطة السياسية. وهذا يعني أنّ الأمور وصلت إلى مرحلة السجالات الإعلامية وتقاذف المسؤوليات بينه وبين السلطة السياسية».

وختم «كلّ ما فعله حاكم مصرف لبنان هو تفسير الماء بالماء وهو يرى أنّ سعر صرف الدولار بلغ عتبة 2000 ليرة عند الصرّافين وفي السوق السوداء وأسعار السلع ارتفعت بشكل جنوني، وأضيف إليها إضراب موظفي المصارف وهذا يعني أنّ البلد بات على قاب قوسين من الإنهيار والسقوط في الهاوية».

اضف رد