دوري الصالات: الميادين بطلاً للدوري المنتظم بـ 17 فوزاً على التوالي

أنهى فريق قناة الميادين الدوري المنتظم ضمن بطولة لبنان لأندية الدرجة الأولى بكرة الصالات متصدراً بعد أن حقق انتصاره السابع عشر على التوالي وجاء على حساب ضيفه الشويفات بثمانية أهداف نظيفة. الفوز جاء تتويجاً للأداء التصاعدي للفريق الذي خسر مباراته الأولى أمام الجيش قبل أن يحصد بعدها كل النقاط المتبقية لينهي بالتالي عام 2015 بطريقة مثالية علماً أن بداية العام شهدت خسارة الفريق للقب الموسم المنصرم. وسجل أهداف الميادين رمزي ابي حيدر 2 وحسن زيتون وقاسم قوصان وكريم ابو زيد ومحمد بوصي والصربي بوبا راتشيفيتش ومصطفى رحيم. على صعيد الهبوط عاد فريق الجامعة الأميركية للثقافة والتعليم الى مصاف أندية الدرجة الثانية رغم فوزه على طرابلس الفيحاء 3-2.

تقدم طرابلس بواسطة عمر الحلاب ورد الجامعة بثلاثة أهداف في أقل من خمس دقائق لهادي أبي غانم ووائل عازار وجهاد فراج ثم قلص عيسى محرز النتيجة قبل دقيقتين على النهاية. بينما تألق حارس مرمى الفريق الفائز بشكل لافت.

وقد رفع الثقافة والتعليم رصيده الى 9 نقاط واحتل المركز العاشر متساوياً مع القلمون الذي حافظ على آماله في البقاء في الدرجة الأولى بفارق الأهداف مستفيداً من تعادله المفاجئ مع الجيش بهدف لمثله.

وسيخوض القلمون مباراة فاصلة مع وصيف الدرجة الثانية لتفادي الهبوط لكنه قدم أداء رجولياً عالياً أمام فريق الجيش، فقد دخل مصمماً على كسب النقاط الثلاث على ملعبه في طرابلس وأمام جمهوره الذي شجع بحماس طوال الوقت. وأقفل القلمون منطقته الخلفية واعتمد على الهجمات المرتدة مع استبسال لحارسه عمر حسن الذي تصدى لسيل من الأهداف المحققة وأسفرت إحدى الهجمات المرتدة عن هدف بقدم هداف الفريق باسل صلاح الدين وانتهى معه الشوط الأول. تكرر المشهد في الشوط الثاني لكن أصحاب الأرض أضاعوا أربع انفراديات تصدى لها حارس الجيش ببراعة.

وقبل انتهاء الشوط الثاني بثلاث دقائق نجح الدولي محمد قبيسي في تسجيل هدف التعادل لتنتهي معه المباراة. وفي المباراة الهامشية الوحيدة في الأسبوع الأخير، فاز بنك بيروت الذي اقتنع بالمركز الثالث على الجامعة الأميركية للعلوم والتكنولوجيا الرابع 8-1 وهو الفوز الأول لحامل اللقب بعد ثلاث مباريات وقد سجل الصربي فلادان فيسيتش 4 أهداف ومصطفى سرحان 3 وجوني كوتاني بينما سجل فلاح شرف الدين الهدف الوحيد للخاسر.

ويختتم الدوري المنتظم اليوم الثلاثاء على ملعب إميل لحود بمواجهة صاخبة بين الأشرفية 24 نقطة وجامعة القديس يوسف 23 . الصراع يحمل عنوان المركز الرابع والفائز هو من سيحتل هذا المركز.

والمعروف أن المركز الرابع يشبه المركز الخامس في الدور الإقصائي فاينل 8 لأن طرفيهما يتقابلان في مواجهة يتأهل الفائز في مباراتين من ثلاث الى السلسلة نصف النهائية.

ويتطلع جامعة القديس يوسف للفوز بهدف ردّ اعتباره بعد خسارته على أرضه ذهاباً، ويعرف المدرب مارون خوري أن التعادل لن يكون لمصلحته وعليه سيخوض المباراة بأعلى درجات الجدية. في المقابل يبدو الأشرفية في وضع حرج جراء الإصابات، وهو الفريق الطامح لدخول المربع الذهبي في موسمه الأول في الدرجة الأولى. يذكر أن الجامعة الأميركية للعلوم والتكنولوجيا الذي يحتل حالياً المركز الرابع بـ 24 نقطة سيكون خامساً بعد نهاية البطولة بغض النظر عن نتيجة المباراة المتبقية وهو سيلتقي في دور الثمانية الفائز بين جامعة القديس يوسف وشباب الأشرفية أو هذا الأخير في حال التعادل.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق