لجنة الأسير سكاف تهنّئ بذكرى انطلاقة الثورة الفلسطينية

حيّت لجنة أصدقاء الأسير يحيى سكاف في بيان، «الشعب الفلسطيني ومقاومته الباسلة بمناسبة ذكرى انطلاقة الثورة الفلسطينية، وذكرى تأسيس حركة التحررالوطني الفلسطيني – فتح، التي قدّمت الآلاف من الشهداء والجرحى والأسرى على طريق تحرير فلسطين من العدو الصهيوني».

وقالت: «بفضل هذه الثورة ودماء الشهداء وعذابات الأسرى، بقيت شعلة الثورة والنضال مستمرة، وستبقى حتى النصر والتحرير الكامل».

ودعت اللجنة إلى «رفع الصوت والبندقية معاً في مواجهة العدو الصهيوني لتحرير جميع أراضينا المحتلة، وأسرانا الأبطال في مقدّمهم عميد الأسرى المناضل يحيى سكاف المعتقل في سجون العدو منذ 11 آذار 1978، إثر مشاركته في عملية الشهيد كمال عدوان التي نفّذتها حركة فتح بتوجيهات وتخطيط الشهيد أبو جهاد خليل الوزير، وتُعتبر من أقسى العمليات التي نفّذتها المقاومة الفلسطينية، حيث تكبّد العدو الصهيوني خلالها، بحسب اعترافاته، خسارة كبيرة تمثّلت بمقتل 38 بين جندي وضابط من قوات الاحتلال وجرح نحو 82».

وأكّدت اللجنة «البقاء على خُطى ونهج الأسير يحيى سكاف مع خيار المقاومة المسلّحة، لأنّه الطريق الصحيح لمواجهة العدو».

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق