علماء روس يحصُلون على جائزة ناسا

مُنح علماء الفيزياء الروس في معهد الدراسات الفضائية ومعهد كيمياء الأرض جائزة ناسا لقاء اختراعهم لجهاز ساعد مسبار Curiosity في البحث عن الماء في المريخ.

ويقوم جهاز « » الروسي كاشف النيترونات بإشعاع سطح المريخ بواسطة نيترونات تمتلك طاقات عالية، ثمّ يحدّد نسبة الهيدروجين في التربة بناءً على تدفّق النيترونات الثانوية التي يشعّها سطح المريخ.

وصُمّم الجهاز من قِبل فريق العلماء والمهندسين الروس تحت إشراف البروفسور إيغور ميتروفانوف الباحث في معهد الدراسات الفضائية التابع لأكاديمية العلوم الروسية في موسكو.

واستطاع العلماء باستخدام هذا الجهاز البرهنة على أن سطح المريخ كانت عليه في الماضي البعيد أحواض مائية تحتوي على الماء العذب الدافئ.

وقال البروفيسور ميتروفانوف: «نريد أن نشكر زملاءنا في معهد الأجهزة الأوتوماتيكية الذين اخترعوا مولّد النيترونات الممتاز الذي أعلن أنّ عمره المؤمّن لن يزيد عن سنة واحدة. فيما قد تجاوز هذا العمر في الواقع 3 أضعاف».

يُذكر أنّ البروفيسور ميتروفانوف وزملاءه كانوا قد صمّموا مولّدين آخرين للنيترونات سيُنصبان في مسباري «Mars Odyssey» و«FREND»، اللذين سيُرسل أحدهما في الربيع القادم إلى المريخ في إطار البعثة الفضائية الروسية الأوروبية المشتركة أكزومارس .

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق