زيتون وخبز

في ذاكرتي

زيتون وخبز الصاج وبطاطا تشوى في موقد الشتاء

في ذاكرتي

زقاق منهكة منتفضة… واختباء العشق في إحدى زوايا المساء

ابتسامة خجلة… وحنوّ المباني المتلاصقة

بئر ماء وقدح وإناء

سلوا الضاحية عن فتاها

أنا أمير

وهل عشقت يوماً سواها؟

وهل نسيت ثرثرات من نبض حواها؟

أنا أمير يا ضاحية السماء

كنت من أقحوانك الذي نبت من دماء الشهداء

وما زلت أنمو بطهرك حتى أ مس بروحي المجد والسناء!

أمير ريان

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق