… ولجنة الأسير سكاف تبارك للفتحاويين

زار جمال سكاف أمين سر لجنة أصدقاء الأسير يحيى سكاف مكتب «حركة التحرر الوطني الفلسطيني فتح» في مخيم البداوي، والتقى مسؤولها في الشمال أبو جهاد فياض للتهنئة والمباركة بالذكرى السنوية الـ51 لانطلاقة حركة فتح والثورة الفلسطينية.

كما زار للمناسبة مكتب حركة «فتح ـ الانتفاضة»، والتقى عضو المجلس الثوري للحركة ومسؤولها في الشمال أبو ياسر ديب، والعميد يوسف حمدان.

وتوجّه أبو ياسر بالتحية إلى «عميد الأسرى في السجون الصهيونية عميد الصبر والصمود يحيى سكاف»، مؤكّداً «الوفاء له ولكافة الأسرى والشهداء الذين قاوموا العدو». واعتبر أنّ يحيى سكاف رمز من رموز المقاومة والنضال، وطالب «بضرورة العمل على إنصافه واعتماده من قِبل الثورة الفلسطينية كعميد للأسرى، وذلك وفاءً لما قدّمه المناضل يحيى سكاف في صفوف الثورة الفلسطينية».

وشكر جمال سكاف لـ»أبو ياسر» «موقفه المشرّف والداعم لقضية الأسير يحيى سكاف»، مؤكّداً «الوفاء لفلسطين وثورتها المباركة، وحيّا شباب الانتفاضة الفلسطينية «الذين يستبسلون في مواجهة قوات الاحتلال ودفاعهم عن الأرض الفلسطينية والمقدّسات»، معتبراً «أنّ الخيار المقاوم الذي ينتهجه الشباب الفلسطيني هو الطريق الصحيح لتحرير فلسطين».

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق