الوطن

الوفد اللبناني إلى اجتماع «مجموعة الدعم» سافر إلى باريس

غادر بيروت بعد ظهر أمس إلى باريس، الوفد اللبناني الرسمي الذي سيشارك في اجتماع «مجموعة الدعم الدولية من أجل لبنان» المقرّر عقده في العاصمة الفرنسية اليوم.

ويترأس الوفد الأمين العام لوزارة الخارجية السفير هاني شميطلي وعضوية المدير العام لوزارة المالية ألان بيفاني، المدير التنفيذي لدى مصرف لبنان رجا أبو عسلي والمستشارة الاقتصادية لرئيس حكومة تصريف الأعمال هزار كركلا.

ومن المتوقع أن يناقش الوفد اللبناني مع أعضاء المجموعة الدولية التي سينضمّ إليها ممثلون عن دول الخليج وعن الهيئات المالية في الأمم المتحدة، خارطة طريق من شأنها وضع لبنان على سكة الحد من التدهور واستعادة المسار الذي يؤمّن الخروج التدريجي من الأزمة.

كذلك غادر مطار بيروت للغاية ذاتها ممثل الأمين العام للأمم المتحدة في لبنان يان كوبيتش.

وفي هذا السياق، غرّد رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي النائب السابق وليد جنبلاط عبر حسابه على «تويتر» قائلاً «قد يكون مؤتمر باريس آخر فرصة للبنان لوقف التراجع إن لم نقل الانهيار. ونذكر في هذا المجال أن الشرط الأول لمؤتمر باريس هو الإصلاح ابتداءً من قطاع الكهرباء. وكان الحزب الاشتراكي قد طالب مراراً بإصلاح هذا القطاع قبل اندلاع الثورة مندداً بتجّار السفن وما وراء السفن في سعر المحروقات».بدوره، توجّه رئيس «حزب التوحيد العربي» الوزير السابق وئام وهّاب عبر «تويتر»، إلى من ينتظر مؤتمر باريس ونتائجه، بالقول «سنفطر على بصلة، والخيار حكومة منتجة لديها خطة إنقاذ وإلا غداً أسوأ من اليوم».

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق