أولى

جريمة مروّعة في بغداد: 7 شهداء و3 جرحى من «الحشد الشعبي» بتفجير موسكو: نأمل أن يتمكّن العراق من تأليف حكومة

رأت المتحدثة باسم الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، أمس، أن موسكو تعوّل على أن يتمكن العراق من تقديم مرشح لمنصب رئيس حكومة البلاد في الموعد المقرّر لذلك.

وأشارت زاخاروفا، في موجز صحافي، إلى أن الرئيس العراقي يجري حالياً مشاورات نشطة مع أبرز الكتل النيابية حول ترشيح رئيس للوزراء، معرباً عن أمل موسكو أن تثمر هذه المشاورات، وفي مواعيد محددة وفق دستور العراق، «قراراً توافقياً سيمنع حدوث فراغ في السلطة يهدد بتفاقم الأزمة السياسية الداخلية».

وأشارت المتحدثة إلى أن روسيا تدعم السلطات العراقية في جهودها الرامية إلى بناء حوار وطني شامل يراعي مصالح جميع المكوّنات العرقية والدينية للمجتمع العراقي، وكذلك إطلاق إصلاحات اجتماعية واقتصادية.

وشدّدت زاخاروفا على ضرورة أن «يتمّ حلّ المشكلات السياسية الداخلية في هذا البلد بأيدي المواطنين العراقيين أنفسهم»، بعيداً عن أي تدخل خارجي، مضيفة: «نأمل ألا يجد الشعب العراقي نفسه من جديد.. رهينة ألاعيب ومطامح سياسية خارجية، وألا يتحول العراق إلى مسرح لتصفية حسابات بين أطراف فاعلة خارجية».

ولا تزال مظاهرات حاشدة مستمرة في مركز العاصمة العراقية بغداد للمطالبة بتشكيل حكومة جديدة في أسرع وقت ممكن وحلّ البرلمان وإجراء انتخابات تشريعية مبكرة.

ووقعت أمس، جريمة قتل مروعة في بغداد لقيت تنديداً سياسيًا واسعًا وسط دعوات للتحقيق وضبط الأمن وعزل المندسين.

ونقل عن مصدر طبي نفيه تسلّم الطب العدلي العراقي أي جثة بفعل عملية قتل بإطلاق ناري، وأشار إلى أن القائد العام للقوات المسلحة يتابع عن كثب تطورات الجريمة الأخيرة في العاصمة العراقية.

كما لفت إلى أن «قاضي التحقيق المختص بقضايا الأمن باشر التحقيق بشأن جريمة قتل الشاب في ساحة الوثبة، وسيصدر مذكرات قبض بحق كل من شارك في ارتكاب الجريمة».

على الصعيد الأمني، أفادت خلية الإعلام الأمني العراقي، أمس، باستشهاد سبعة منتسبين، وجرح 3 آخرين من الحشد الشعبي، إثر تفجير نفّذه إرهابي، في مدينة سامراء، شمالي العراق.

وبيّنت الخلية، أن إرهابياً انتحارياً، استهدف قوة ضمن قاطع عمليات سامراء، في محافظة صلاح الدين، شمالي العراق، ما أدّى إلى استشهاد سبعة من منتسبي اللواء (313) التابع للحشد الشعبي.وأضافت الخلية، أن الاعتداء الإرهابي، أسفر عن إصابة ثلاثة من منتسبي اللواء، بجروح، فيما قال مصدر أمني في تصريح إن الانتحاري كان يقود عجلة مفخّخة».

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق