أخيرة

..والشرطة الروسية توقف محامين مزيّفين بعد احتيالهم على 50 ضحية

قالت الممثلة الرسمي لوزارة الداخلية الروسية، إيرينا فولك، إن الشرطة احتجزت مجموعة من المحامين المزيّفين في مدينة فولغوغراد، كانوا قد أبرموا عقوداً وهمية لتوفير الخدمات القانونية للمواطنين بشكل غير قانوني.

وفقًا لشرطة فولغوغراد، قام أشخاص من مدن ساراتوف وبنزا وفولغوغراد الروسية، بافتتاح «مركز المساعدة القانونية الإقليمية» في فولغوغراد، وأنشأوا مركز اتصال، حيث اتصل موظفوهم بالمواطنين وعرضوا عليهم خدمات قانونية بشكل احترافي.

وقد أبرم موظفو المركز عقودا وهمية مع العديد من المواطنين الروس، رغم عدم حصولهم على شهادات حقوقية، وعند اكتشاف الخدعة قام المتضررون بتقديم الشكاوى لشرطة المدينة، التي تعاملت مع الموضوع بشكل فوري.

وجاء في بيان شرطة المدينة «تم تحديد 50 ضحية، معظمهم من المتقاعدين، والمبلغ الأولي للأضرار التي لحقت بالمواطنين قدر بحوالي 30 مليون روبل»، أي ما يقارب النصف مليون دولار.

ووفقاً للبيان، تم رفع دعوى جنائية من قبل المتضررين، كما تم إلقاء القبض على المشتبه بهم، رغم محاولتهم الهرب خارج البلاد.              (وكالات)

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق