أنشطة قوميةالوطن

«الرعاية الصحيّة الاجتماعيّة» تطلقُ أوسع حملة تعقيم في طرابلس الأيوبيّ: سنكون دائماً على الأرض لمصلحة المواطنين

أطلقت مؤسسة الرعاية الصحية الاجتماعية حملة تعقيم في طرابلس هي الأوسع في هذا القضاء منذ بدء انتشار فيروس كورونا، على أن تشمل أيضاً المنية.

ومنذ ساعات الصباح الأولى بدأ المتطوّعون عَمَلَهم مستهلّين الحملة من شارع الجميّزات ومحيطه لينتقلوا لاحقاً إلى شارع المصارف ثمّ الروكسي والمطران ومار مارون وصولاً إلى مداخل منطقة المعرض.

وأكملَ متطوّعو مؤسسة الرعاية الصحية الاجتماعية حملتهم في الميناء، حيث شملت حارتَي الجديدة والتنك. وقد التزم المتطوّعون بالمعايير التي حدّدتها وزارة الصحة اللبنانية والمعتمدة من قبل منظمة الصحة العالمية إن لجهة اللباس الواقي من فيروس كورونا أو لجهة المواد التي اعتمدت في عملية التعقيم.

وفي تصريح لوسائل الإعلام أشار مسؤول مؤسسة الرعاية الصحية الاجتماعية في طرابلس وقضائها والمنية محمد مهدي الأيوبي إلى أنّ «هذه الحملة التطوعية تأتي انطلاقاً من التزام المؤسسة بمسؤولياتها الوطنية»، واعداً المواطنين في طرابلس والمنية بـ «أن يجدوا متطوّعي المؤسسة يعملون بشكل مستمر لمصلحتهم على الأرض». وتمنّى الأيوبي على الجميع «التعاون للنهوض ببلادنا والمساهمة في الحدّ من انتشار هذا الفيروس فيها». وطلب من المواطنين «التقيّد بتعليمات وزارة الصحة العامة خاصّة لجهة التزام الحجر المنزلي».

وستستمرُ الحملةُ لأيام عدّة على أن تُستكملَ في المساكن الشعبية والرملة وحوش العبيد ومنطقة الخراب في الميناء، وستنتقلُ إلى القبة وجبل محسن وباب التبانة والبداوي والمنكوبين والمنية ومركبتا والقلمون.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق